المقالات

سوسيولوجيا الثقافة السجنية

تعتبر الثقافة موضوعا سوسيولوجيا بامتياز باعتبارها تجلي لطبيعة العلاقات والترابطات الموجودة بين أنماط الإنتاج الفكري وسماته العامة من جهة، ومعطيات البنية الإجتماعية بكل أبعادها الاقتصادية والسياسية والبيئية، التاريخي منها والمعاصر من جهة أخرى، وبالتالي دراسة وظائف هذا الإنتاج الفكري وآلياته و تفاعلاته في المجتمعات على مستوياتها كافة.[1] فالثقافة هي ماض، كما هي حاضر ومستقبل من المنظور السوسيولوجي، أي أن في كل ثقافة شقا موروثا، وشقا آخر يكتسبه الخلف بالقوة من الأنماط الثقافية السائدة والمؤسسات التي تقوم بانتاج وإعادة انتاج شروط الانتاج الثقافي.[2] من هذا المنطلق تتضح أهمية المقاربة السوسيولوجية للثقافة كمدخل من المداخيل الأساسية لفهم المكانيزمات، الآليات التي يشتغل بها المجتمع، لهذا وارتباطا بسوسيولوجيا السجن، فإن المقاربة السوسيولوجية للثقافة السجنية ستمكن من الغوص عميقا في الكشف عن طرق وآليات بناء وتشكل هذه الثقافة. فكيف تبنى ثقافة السجن؟ من هم الفاعلون في هذه الثقافة؟ وما هي الميكانيزمات والآليات التي تشتغل بها؟ وإلى أي حد يمكننا التسليم بوجود مجتمع سجني؟ وماهي أوجه الترابط والعلاقة بين هذا المجتمع والمجتمع العام؟ تحميل تتمة المقال



[1]عماد عبدالغني،سوسيولوجيا الثقافة المفاهيم والإشكاليات...من الحداثة إلى العولمة، الطبعة الاولى، مركز دراسة الوحدة العربية، فبراير2006، بيروت،لبنان، ص86.

[2]عماد عبدالغني، سوسيولوجياالثقافة المفاهيم والإشكاليات...من الحداثة إلى العولمة،(المرجع نفسه) ص86.

 

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع