المقالات

حرّرت حماس الأسرى، فماذا فعلتم أنتم؟

سيذكر التاريخ لحماس أنها على الأقلّ حرّرت الأسرى مقابل "شاليط" الذي أسرته كتائب القسّام.

فماذا فعلتم أنتم ؟

ساعدتم ونسّقتم أمنيا ودون استخفاء مع العدوّ و سلّمتموه شبابا فلسطيني طاردتموه واعتقلتموه بالنيّابة .

جعلتم من غزّة سجنا و قطعتم عنه أسباب الحياة، فإما استسلام أو فناء بزعمكم و زعم أسيادكم.

طاردتم أحرار فلسطين في أرض الله الواسعة وضيّقتم عليهم سبل الحركة.

سخّرتم مرتزقتكم للافتراء على المجاهدين و تسفيه نضالهم.

سخرتم سخريّة الأغبيّاء من صواريخ أصابت قلب العدوّ النفسي و الجغرافي.

أفتيتم  بجهالة في حرمة صواريخ المقاومة كما تفتون في أركان التيمّم.

طبّعتم مع العدو و طبّلتم لذلك بدون استحياء.

نعم سيذكر التاريخ كلّ هذا، و يذكر أنكم بدراهم معدودات قايضتم.

                                       عبد العزيز غياتي

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع