المقالات

أحبـــــــك.

قالها مرة

ورحل

كان يداري

العشق والخجل

هيئته تخبرني

أنه أسد

لا يعرف الوجل

تراه لما رحل؟

قالها مرة

وكلي قد تزلزل.

هل الأسد

يا أناي

تعرف الغزل؟

طروبة هي

نغماته

أنستني من أنا

ونسيت الكلل

شاردة

تهت أنا

 وهي على مسمعي

تحاكي القبل

فقدت الوعي وعلى عجل

أخالني أميرة

تمشي بين

الديباج والحلل

سهمه القاتل

يا أناي العاشق

قد وصل

تراه لما رحل

أصحاب الكهف

نامو قرونا

وخالوها يوما أو أقل

وأنا من نبسه

القاتل

فقدت كلي

وكل ما تبقى من عقل

لم أستيقظ

إلا

على قطرات المطر

و بساط من وحل

ويحي

فقدت حسي

 من همس الربيع

إلى فصل الوحل

وقلت بعد كل

هذا....

تراه

لما رحل؟

.....................................

سعـــ لعريفي ــيد

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع